الثلاثاء، 23 يناير 2018

٢٠٠ مليون جنيه قيمة استثمارات أجنبية لإنشاء مصنع انتاج الواح الألومنيوم بالسويس


رئيس التنمية الصناعية : المصنع الأول من نوعه في مصر ويغطي فجوة السوق المحلي ويرشد الاستيراد
القاهرة – أ.ق.ت - كتب/ هيثم الفرسيسي : قام المهندس احمد عبد الرازق رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية بوضع حجر أساس مصنع  الشركة المصرية الصينية "جود سينس ايجيبت" ...
باستثمارات مصرية سعودية صينية تبلغ ٢٠٠ مليون جنيه بمنطقة عتاقة بالسويس وذلك بحضور طارق النبراوي نقيب المهندسين والمهندس احمد شريف العضو المنتدب للشركة والسيد يانج شيقوان رئيس شركة جود سينس العالمية لالواح الالومنيوم.
وصرح المهندس أحمد عبد الرازق ان المصنع الجديد له أهمية كبيرة لتعميق المنتج المحلي في احد القطاعات الصناعية الهامة حيث انه الأول من نوعه في انتاج الواح الالمونيوم حيث يسد فجوة السوق المحلي من هذا المنتج بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ ٣ مليون متر مسطح في مرحلته الأولى , مما يشكل ٧٠ ٪ من احتياج السوق المحلى ويقلل من تكلفة استيراده من الخارج , متوقعا تلبية المشروع لاحتياجات السوق المحلي من الواح الالومنيوم بالكامل و تصدير الفائض من الانتاج بعد اكتمال المرحلة الثانية من المشروع عام ٢٠٢٠ حيث ستصل طاقة المصنع الانتاجية الى ٥ مليون متر مسطح سنويا , مؤكدا ان المشروع يمثل إضافة حقيقية للاقتصاد القومي المصري .
وكشف رئيس الهيئة ان المشروع سيتم على مساحة ١٦ الف م٢ بمنطقة عتاقة في السويس خارج المنطقة الحرة حيث تم تخصيص الأرض للمشروع ومن المنتظر بدء تشغيله يوليو القادم.
لافتا ان المصنع يضم استثمارات مصرية بنسبة مشاركة ٢٥٪ وصينية بنسبة ٣٠٪ وسعودية بنسبة ٤٥٪ وهذا التعاون المحلي العربي الأجنبي يعكس ثقة المستثمرين المحليين والعالميين في الاقتصاد المصري في ظل الإصلاحات التشريعية الأخيرة المتمثلة في قانون الاستثمار فضلا عن قانون تيسير إجراءات التراخيص الصناعية الجديد وتوحيد جهة تعامل المستثمر من خلال الهيئة سواءا في اصدار التراخيص او الحصول على الأرض الصناعية , مشيرا الى ان خطط الاصلاح الاقتصادي تسير بخطى ثابته والاقتصاد المصري بدا فعليا في التعافى واصبح لدى مصر ميزات تنافسية كبيرة وبارزة قادرة على جذب اهتمام كبرى الشركات العالمية
من جهته قال طارق النبراوي نقيب المهندسين ان النقابة داعمة لكل المهندسين القائمين والعاملين  بهذا المشروع وغيره من الاستثمارات العملاقة التي من شأنها دفع الاقتصاد وعجلة الاستثمار المصري للامام .
هذا وصرح المهندس محمد شريف العضو المنتدب للشركة والعضو المنتدب لمجموعة ويل بوند مصر للالومنيوم (الشريك المصري في المشروع) بان المشروع الجديد يوفر منتج لطالما احتاج له السوق المحلي حيث يعتمد على الاستيراد الخارجي في سد احتياجاته مؤكدا انه من المتوقع ان يبدأ الانتاج خلال مدة لن تزيد عن ستة اشهر بعد ان يحصل المشروع على التراخيص , موضحا ان المشروع غير كثيف الاستهلاك للطاقة كما انه يراعي جميع الابعاد البيئية بتكنولوجيا صينية تتمثل في الشريك الصيني والذي يملك ٢٠ عاما من الخبرة في صناعة الواح الألومنيوم.
وصرح السيد يانج شيقوان رئيس شركة جود سينس العالمية الممثل عن الجانب الصيني ان مصر تشهدا مناخا استثماريا جديدا ونمو اقتصاديا  كبيراُ , والمستثمرون الصينيون سعو لاغتنام تلك الفرصة للاستثمار في مصر مع شريك مصري قوي , كاشفا عن رغبة المجموعة الصينية في التوسع في استثماراتها في مصر في المواد المعمارية مع شركاء مصريين في مجالات أخرى مثل الواح ولفائف الألومنيوم المطلية الواح الكوارتز والالواح الرخامية المضيئة والالواح العازلة لإشعة الشمس والواح البولي كربونات وغيرها من المنتجات التي يمكن إقامة مشروعات لانتاجها في مصر.
من ناحية أخرى قام المهندس احمد عبد الرازق يرافقة المهندس طارق النبراوي والمهندس محمد شريف بتفقد خط انتاج المصنع القائم للشريك المصري في المشروع  "ويل بوند للالومنيوم" بالمنطقة الصناعية وعرض التكنولوجيات الحديثة المستخدمة في التصنيع والإطلاع على منتجات الشركة .