الثلاثاء، 26 سبتمبر 2017

بعد سنوات من الإهمال .. ” صعيد مصر” على الخريطة التنموية

” تنمية الصعيد ” .. تعبير تردد كثيراً عبر سنوات طويلة ، فالكل يعلم أن الصيد عانى لعقود عديدة من الإهمال وإنصراف جهود التنمية والاستثمارات إلى بقاع أخرى على الخريطة المصرية خاصة محافظتى القاهرة والإسكندرية ، لذلك أخذت الدولة على عاتقها – خاصة بعد ثورة 30 يونيو – أن تنال محافظات الصعيد نصيباً أوفر من التنمية ...
حيث أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى تسعة قرارات تخص تنمية الصعيد وهى : إنشاء الهيئـة العليـا لتنمية جنوب مصر، والتي تهدف إلى الإرتقاء بالخدمات العامة وتوفير فرص عمل والعناية بآثار النوبة، باستثمارات تصل إلى 5 مليارات جنيه خلال الخمس سنوات القادمة ، وإطلاق مشروع قومي لإنشاء مناطق صناعية متكاملة للصناعات الصغيرة ومتناهية الصغر، إذ تبدأ المرحلة الأولى منه بإنشاء 200 مصنع صغير بكل محافظة من محافظــات الصعيــد خـــلال الستــة شهور القادمة ، والعمل على زيادة الجهود الموجهة لتحسين مستوى جودة الحياة بالصعيد من خلال العمل على استمرار تكثيف الجهود في مجالات الصحة والتعليم والنقل والإسكان ، بالإضافة لتحويل أسوان إلى عاصمة للاقتصاد والثقافة الأفريقية والإحتفال بمرور 200 عام على اكتشاف معبد أبو سمبل للترويج السياحي لمصر ...  للمزيد فى wataninet.com