الأحد، 29 أبريل 2018

البنك الأهلي المصري يُدعم مبادرة اليوم العربي للشمول المالي


 القاهرة – أ.ق.ت – فادى لبيب : صرح هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك  الأهلي المصري بأنه تزامنا مع اليوم العربي للشمول المالي والذى تم اقراره من محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية ...
في سبتمبر2015 على تخصيص يوم 27 ابريل من كل عام  لتقوم خلاله البنوك المركزية والتجارية بالإجراءات المناسبة التي من شانها دعم الشمول المالي ، حيث  خصص البنك المركزي المصري  هذا العام الفترة من 15/4/2018 حتى 30/4/2018 التي يتخللها يوم الشمول المالي العربي لكى  تقوم البنوك خلالها تعريف العملاء بالشمول المالي واهميته ومنح العملاء الجدد بعض المزايا لتشجيعهم على التعامل مع البنوك ، فقد حرصت  ادارة البنك الأهلي المصري على تفعيل هذه المبادرة وتوسيع قاعدة المتعاملين مع البنك من خلال تقديم العديد من المزايا للعملاء  واهمها الاعفاء من مصاريف فتح الحسابات و 50 % من مصاريف كشف الحساب وايضا عدم اشتراط حد ادنى لفتح الحسابات سواء للافراد الطبيعيين او المشروعات المتوسطة والصغيرة  بالإضافة الى الاعفاء من مصاريف  اصدار محفظة الهاتف المحمول فون كاش والبطاقات مسبقة الدفع لشرائح عديدة من العملاء  خلال هذه الفترة .
وأضاف  عكاشة  بأن البنوك يقع عليها دور كبير خلال المرحلة المقبلة لتفعيل اهداف وقرارات المجلس القومي للمدفوعات الإلكترونية برئاسة السيد رئيس الجمهورية حيث لا يتجاوز نسبة  المتعاملين حاليا  مع الجهاز المصرفي 15 % من إجمالي  عدد المواطنين، الامر الذى يعنى وجود تحدى كبير امام البنوك لاجتذاب هذه الشريحة الكبيرة من الافراد غير المتعاملين مع الجهاز المصرفي للتعامل مع البنوك و تقليل  حجم النقود المتداولة في السوق المحلية وهو ما تم اخذه في الاعتبار في استراتيجية البنك وجارى العمل عليه للتوسع في تطبيق الشمول المالي حيث اكد ان البنك قد وضع خطة خلال المرحلة المقبلة  من خلال عدة محاور اهمها تنوع الخدمات الالكترونية والمنتجات للعملاء الحاليين، التوسع في خدمات  الـInternet Banking  ، الانتشار و التوسع  الجغرافي خارج العاصمة ، ميكنة المرتبات الحكومية لجميع العاملين بالجهاز الإداري للدولة والقطاع الخاص وتنمية وعيهم في التعامل بالبطاقات في الحصول على الخدمات والمشتريات وسداد مدفوعات الفواتير إلكترونيا، طرح منتجات وخدمات خصيصا لبعض فئات المجتمع وبصفة خاصة الشباب، التوسع في تقديم خدمات  التجارة الالكترونية عبر شبكة الانترنت وبصفة خاصة لمدفوعات  الخدمات الحكومية مثل مدفوعات الضرائب والجمارك وسداد الفواتير، التنوع في اصدار المنتجات الخاصة بالمشروعات المتوسطة و الصغيرة ومتناهية الصغر ،التعاقد مع مقدمي الخدمة ( الوكلاء ) لجذب شرائح جديدة من العملاء خارج نطاق الجهاز المصرفي.
وأضاف يحيي ابو الفتوح نائب رئيس مجلس الادارة  بأنه قد تم مراعاة التواجد خارج فروع البنك وبصفة خاصة في اماكن تجمع الفئات المستهدفة مثل الاندية ، الجامعات ، افرع بعض جمعيات التمويل متناهي الصغر واستخدام سيارات البنك Mobile ATM المتواجدة بالعديد من المناطق والشركات  للإعلان عن المبادرة والتركيز على مناطق القناه  والدلتا والصعيد وبصفة خاصة المناطق النائية  ، كما تم الاعلان عن هذا البرنامج من خلال قنوات الاتصال المختلفة ، واضاف بان البنك الأهلي المصري قد اجتذب  اكثر من 58 الف  عميل جديد  ما بين حسابات توفير وحسابات جارية ومحافظ  هاتف محمول وبطاقات  مسبقة الدفع لشرائح عملاء مختلفة  خلال الفترة منذ بداية  الحملة  بتاريخ 15/4/2018 حتى 25/4/2018 بواقع حوالى 27600 حساب توفير وجارى يتركز معظمها في حسابات التوفير بالإضافة الى اصدار اكثر من 17000 بطاقة مسبقة الدفع لشرائح العملاء المختلفة مثل طلبة الجامعات من الشباب وعملاء الحوالات الواردة من الخارج ليتم من خلالها استقبال وصرف الحوالات خارج فروع البنك وفى غير اوقات العمل الرسمية بالإضافة الى حوالى 13400 محفظة هاتف محمول فون كاش .
جدير بالذكر أن البنك الأهلي المصري ساهم بشكل كبير في نشر ثقافة الشمول المالي وتقليل حجم التعاملات النقدية في الاسواق وتحويل المجتمع الى مجتمع لا نقدي ، فقد شارك البنك بفعالية في مبادرة البنك المركزي المصري لدعم المشروعات الصغيرة وفي مبادرة التمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل بشرائحها المختلفة ، كما وقع البنك اتفاقيات تعاون مع عدد من الجامعات المصرية الحكومية على مستوى الجمهورية تسمح بقيام الطلبة بسداد قيمة مصروفاتهم الدراسية الكترونيا باستخدام البطاقات مسبقة الدفع التي يصدرها البنك لهم بالمجان ، والتي يمكنهم استخدامها أيضا في كافة تعاملاتهم المالية اليومية سواء في شحن أرصدة الهواتف المحمولة أو في شراء احتياجاتهم من السلع والخدمات من المتاجر أو من على شبكة الإنترنت.