الأربعاء، 27 سبتمبر، 2017

نائبة وزير السياحة تلتقى مُمثلي كبرى صناديق الاستثمار الأوروبية

القاهرة – أ.ق.ت – ناريمان ينى : التقت الدكتورة عادلة رجب نائبة وزير السياحة، وفداً من مديرى المحافظ المالية للمستثمرين في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وذلك على هامش زيارة الوفد لمصر بتنظيم من مجموعة “EFG Hermes” للتعرف على نتائج الإصلاحات الاقتصادية وخطط التحرك الراهنة ...

واستعرضت نائبة الوزير خلال الإجتماع خطط تحرك الوزارة خلال الفترة الراهنة بالتوجه نحو الأسواق الواعدة بالإضافة إلى الأسواق التقليدية، لافتة إلى أن هناك تحسن ملحوظ تشهده الحركة السياحية الوافدة إلى مصر.
وأضافت أن الوزارة تتبنى نظاما جيداً لتحفيز الطيران العارض ومنخفض التكاليف، مشيرة إلى أن قطاع الطيران شريك أساسي في إنجاح منظومة السياحة.
ورداً على تساؤل حول وضع السياحة الروسية والبريطانية، أوضحت دكتورة عادلة أن هناك طلب قائم بالفعل من السوق السياحى الروسى والبريطانى وأن مصر تفتح ذراعيها لجميع السائحين وترحب بهم، مشيرة إلى الوفود الأمنية التي قامت بزيارة المطارات المصرية ظهر لها جليا الإجراءات والتدابير التي اتخذتها السلطات المصرية لرفع كفاءة المطارات محققة بذلك المستويات العالمية في الامن والسلامة.
وردا على تساؤل حول أنماط السياحة في مصر، أشارت نائبة الوزير إلى أن مصر تزخر بالأنماط السياحية المتنوعة فهناك السياحة الشاطئية المنتشرة بمدن كشرم الشيخ والغردقة ومرسى علم والساحل الشمالى وهناك منتج السياحة الثقافية المنتشرة بمدن كالأقصر واسوان والقاهرة والجيزة فضلا عن الأنماط السياحية الأخرى.
وتحدثت دكتورة عادلة على أن الموسم الشتوى أكثر ارتباطا بالسياحة الأوروبية وأن الموسم الصيفى أكثر ارتباطا بالسياحة العربية، مؤكدة على أن توجه الوزارة يستهدف تنويع الأسواق السياحية وكذلك الانماط جاء ذلك ردا على سؤال حول الموسمية السياحية.
وأوضحت دكتورة عادلة أن الاستثمار في منطقة الساحل الشمالى والعلمين واعد جدا خاصة في المجال السياحى، لافتة إلى أن السياحة تعمل مع وزارة الاستثمار المنوطة بالترويج لتلك المنطقة.

كما تطرق اللقاء إلى أهمية وحدة الحسابات القومية التي دشنتها وزارة السياحة منذ عدة سنوات في إيضاح الإحصائيات الخاصة بمستوى إنفاق السائحين والليالى السياحية للجنسيات المختلفة وغيرها من البيانات والمعلومات التي تسهم في تحديد توجهات صانع القرار نحو الأسواق السياحية المختلفة.