الخميس، 2 يوليو، 2015

"جوجل" تتخذ تدابير للقضاء على الصور والتسجيلات ذات الطابع الجنسي



أكدت مجموعة "جوجل" الأمريكية عملاق محركات البحث على الإنترنت أنها اتخذت تدابير للقضاء على ظاهرة "الانتقام الإباحي" القائمة على نشر صور وتسجيلات مصورة ذات طابع جنسي من دون موافقة الأشخاص المعنيين بهذه التسجيلات.

من جانبها أوضح أميت سينغال أحد المسؤولين عن محرك البحث التابع لمجموعة جوجل في بيان، نشر عبر المدونة الرسمية للشركة : "وردتنا أنباء عن الكثير من القصص المريبة بشأن +الانتقام الإباحي+ حيث ينشر أشخاص صوراً حميمة على الإنترنت بهدف إذلال هؤلاء الأشخاص على الملأ". ولفت سينغال إلى أن "بعض الصور تستخدم على ..
مواقع للابتزاز الجنسي يتم من خلالها إرغام الأشخاص على دفع مبالغ مالية لسحب صورهم منها".